سلايدرصحتك
أخر الأخبار

آلام أسفل الظهر أسبابه وطرق التعامل معها!

آلام أسفل الظهر

آلام أسفل الظهر من أشهر أسباب آلام العظام، يشتهر في آخر فقرات العمود الفقري أو العصعص كما نسميه في لغتنا الدارجة.

مقالات ذات صلة:

هشاشة العظام Osteoporosis

سنتعرف على أسباب آلام أسفل الظهر. وكيف تحدث الآلام المفاجئة؟. ومن هم الأشخاص الكثر عرضة لهذه الآلام؟ ومتى نستخدم الكمادات البادرة أو الدافئة؟ وفي النهاية سنخبركم بسبع خطوات لعلاج هذا الألم؟ ومتى يجب الذهاب إلى الطبيب؟

يتكون الجهاز العضلي الهيكلي من عدة أجزاء، منها الصلب ( العظام والغضاريف)، ومنها المرن ( الأربطة والعضلات). تربط المفاصل بين العظام ويساعدها في الحركة الأربطة والعضلات. وتوجد نوعان من المفاصل حسب حرية حركته، ويوجد سائل يقلل ألم الاحتكاك بين العظام في هذه المفاصل. هذه كلها معلومات بسطة يعلمها معظمنا.

فقرات العمود الفقري تعتبر مفاصل ولكنها محدودة الحركة، ووظيفتها الأساسية حماية النخاع الشوكي الذي يمر في قناة تمر داخل الفقرات. تغذيها شبكة من الأعصاب تمر أيضاً داخل قنوات بجانب فقرات العمود الفقري.

بين كل فقرة وأخرى من فقرات العمود الفقري توجد وسادة غضروفية تسمي (ديسك)؛ لتقليل الاحتكاك بين الفقرات.يتكون هذا الديسك من جزئين، جزء خارجي صلب يتكون من ألياف، وجزء داخلي لين مثل الجلاتين.

ولأسباب كثيرة، يحدث أن يزداد الجزء الخارجي صلابة أي يحدث له تليف؛ مايؤدي إلى خروج الجزء اللين الداخلي إلى الخارج ويضغط على الأعصاب الماجورة للفقرات.

يختلف درجة آلام أسفل الظهر، حسب درجة تليف الجزء الخارجي للديسك، وحسب مقدار خروج الجزء الداخلي للخارج وضغطه على الألياف.

من هذه الأسباب التي تسبب كل ماذكرنا:

  • الوزن الزائد.
  • النساء، هن أكثر عرضة لذلك بسبب الحمل والوزن الزائد.
  • جهد بدني زائد أو حمل أشياء ثقيلة بشكل خاطئ.
  • التدخين، لم يعرف الرابط بين التدخين وآلام الظهر لكن الإحصائيات أكدت ارتفاع آلام أسفل الظهر بين المدخنين.
  • طريقة الجلوس الخاطئة والجلوس لفترات طويلة أو استخدام مقاعد غير مريحة.
  • انتشار ظاهرة وضع محفظة في الجيب الخلفي للبنطال بين الشباب وهي أحد أسباب آلام أسفل الظهر.
  • الاكتئاب، أرجع الباحثون الكثير من آلام أسفل الظهر إلى الحالة النفسية للمرضى.
  • وضعية خاطئة في النوم.

هناك ستة حالات  لآلام الظهر لايجب التدخل في علاجها في المنزل أو الصيدلية، ويجب احالتها مباشرة إلى الطبيب المختص:

  • ارتفاع درجة حرارة جسم المريض، وهو دلالة على وجود التهاب أو صديد في الديسك.
  • طفل تحت 16 سنة أو مريض كبير السن؛ لأنه في مثل هذه الحالات يشتبه بوجود أورام.
  • السيدة الحامل، يجب إحالتها لطبيب نساء وتوليد.
  • وجود التهاب أو مشكلة في التبول، لأنها دلالة على تأثر أعصاب المثانة.
  • انتشار الألم حيث يصل إلى تحت الركبة.
  • لم يستجب المريض للعلاج لأكثر من 4 أسابيع.

العلاج:

  • المسكنات، نختار نوع المسكن بعد سؤال المريض إذا كان يشتكي من قرحة المعدة، أو ارتفاع ضغط الدم، أو وجود حمل، أو وجود ربو أو أي أمراض الكلى.
  • يمكن إعطاء بعض الأدوية المستخرجة من أعشاب طبيعية، مثل كبسولات الزنجبيل أو كبسولات الكركم والتي لها تأثير مسكن للألم أيضاً.
  • العلاج الموضعي، الكريمات أو الجل أو اللزقات أو البخاخات المسكنة أو منها المستخرج من الفلفل. (أغلب هذه الأدوية لها روائح نفاذة وقوية جداً لذلك ينصح باختيار علاج ذو رائحة خفيفة لمريض الربو أو حساسية الجهاز التنفسي).
  • استخدام الكمادات سواء ساخنة أو باردة. كلاهما يخفف الألم لكن بطرق مختلفة، لكن الكمادات الباردة تستخدم في اليوم الأول من حدوث الألم. لكن بعد ذلك نستخدم الكمادات الدافئة قبل استخدام المسكن الموضعي.
  • الكبسولات الباسطة للعضلات والتي تعمل على ارتخاء العضلات لتقليل الألم.
  • استخدام فيتامين ب12؛ لعلاج التهاب الأعصاب وتقليل التنميل.
  • الكالسيوم وفيتامين د . معظم مرضى آلام أسفل الظهر يعانون من نقص الكالسيوم وفيتامين د. وتحدد جرعة الدواء حسب تحليل الدم للمريض.

معلومة سريعة: الكورتيزون وأودية الجلوكوزامين ليس لها دور في علاج آلام أسفل الظهر التي نتحدث عنها في هذا المقال. وإنما تستخدم لآلام الظهر المزمنة، أو التي لم تستجب للعلاج بعد شهر، ويجب الرجوع فيها للطبيب المختص.

أهم النصائح لمرضى آلام أسفل الظهر:

  • نزول الوزن الزائد، هذه أهم نصيحة لمرضى آلام أسفل الظهر، لأن كل كيلو جرام زائد عن الوزن الطبيعي يمثل زيادة 4 كيلو جرام ثقل على العمود الفقري.
  • الاستمرار على تمارين رياضية بسيطة بشكل يومي لتقوية عضلات الظهر وتقيل الألم.
  • استخدام أجهزة المساج أو أجهزة تحفيز الأعصاب وهي متوفرة ورخيصة الثمن.
  • طريقة الجلوس الصحيحة خاصة للأشخاص الذين تتطلب أعمالهم الجلوس لفترات طويلة.
  • استخدام فراش صحي للنوم. وينصح بالنوم على الجنب الأيمن مع وضع مخدة صغيرة بين القدمين لتقليل الضغط على العمود الفقري، أو وضع مخدة تحت الركبة في حالة النوم على الظهر.
  • استخدام الطريقة الصحيحة لرفع الأشياء الثقيلة.
  • شرب كمية كافية من المياه والابتعاد عن التدخين.

 

المصدر
Low back painBack PainLow back pain treatmentLow back pain diagnosis
الوسوم
اظهر المزيد

Mai thaher

حاصلة على بكالوريوس صيدلة عام .. وعدة دورات في صحة المرأة والطفل .. مهتمة بنشر الوعي الصحي وساعية لنقل العلم لمن يبحث عنه لان خيركم من تعلم العلم وعلمه .
إغلاق