الصحة النفسيةسلايدر
أخر الأخبار

الانتحار ووسائله والأسباب الشائعة لحدوثه!

الأسباب الشائعة للانتحار

الانتحار هو عندما يؤذي الناس أنفسهم بهدف إنهاء حياتهم ويموتون نتيجة لذلك. محاولة إنهاء الحياة هي عندما يؤذي الناس أنفسهم بهدف التخلص منها، لكنهم لا يموتون. تجنب استخدام مصطلحات مثل “الانتحار” أو “الانتحار الناجح” أو “الانتحار الفاشل” عند الإشارة إلى الانتحار او محاولاته. حيث تحمل هذه المصطلحات غالبًا معاني سلبية.

مقالات ذات صلة:

الانتحار هو سبب رئيسي للوفاة في الولايات المتحدة ومصدر قلق كبير للصحة العامة. عندما يموت شخص ما تشعر الأسرة والأصدقاء والمجتمعات بالتأثيرات. العديد من الحالات تحدث باندفاع في لحظات الأزمات مع انهيار القدرة على التعامل مع ضغوط الحياة، مثل الضغوط المالية. وأيضا مشاكل أو انفصال العلاقة أو الألم المزمن والمرض وغيرها سنذكرها بهذا المقال.

بالإضافة إلى ذلك، فإن التعرض للصراع أو الكوارث أو العنف أو الإساءة أو الخسارة والشعور بالعزلة يرتبط ارتباطًا وثيقًا بالسلوك الانتحاري.

معدلات إنهاء الحياة مرتفعة أيضًا بين الفئات الضعيفة التي تعاني من التمييز، مثل اللاجئين والمهاجرين ؛ السكان الأصليين. وأيضا المثليات والمثليون ومزدوجو الميل الجنسي ومغايرو الهوية الجنسانية وحاملو صفات الجنسين (LGBTI) ؛ والسجناء. إلى حد بعيد، فإن أقوى عامل خطر للانتحار هو المحاولات السابقة.

إذا كنت تشعر برغبة في إنهاء حياتك، فمن المحتمل أنك شعرت باليأس بشكل متزايد وبلا قيمة لبعض الوقت. قد لا تعرف ما الذي جعلك تشعر بهذه الطريقة ولكنها غالبًا ما تكون مزيجًا من العوامل التي أدت بك للوصول لهذه المرحلة.

  • من الأسباب الشائعة للتفكير بإنهاء الحياة:

  1. البلطجة أو التمييز، بما في ذلك العنصرية.
  2. أنواع مختلفة من الإساءة، بما في ذلك الاعتداء المنزلي أو الجنسي أو الجسدي.
  3. الفجيعة، بما في ذلك فقدان أحد الأحباء.
  4. نهاية علاقة مع الشريك.
  5. ألم جسدي طويل الأمد أو مرض.
  6. التكيف مع تغيير كبير، مثل التقاعد أو مشاكل مالية.
  7. مشاكل السكن، بما في ذلك التشرد.
  8. العزلة أو الوحدة؟
  9. الشعور بعدم الكفاءة أو الفشل.
  10. الإدمان أو تعاطي المخدرات.
  11. الحمل أو الولادة أو اكتئاب ما بعد الولادة.
  12. شكوك حول هويتك الجنسية.
  13. الضغط الثقافي، مثل الزواج القسري.
  14. أشكال أخرى من الصدمات.

في حين أن هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تؤثر على قرار الشخص بإنهاء حياته والانتحار، فإن أكثرها شيوعًا هو الاكتئاب الشديد. يمكن للاكتئاب أن يجعل الناس يشعرون بألم عاطفي كبير وفقدان الأمل، مما يجعلهم غير قادرين على رؤية طريقة أخرى لتخفيف الألم من إنهاء حياتهم.

  • أما عن طرق الانتحار:

تشير التقديرات إلى أن حوالي 20٪ من الحالات العالمية ترجع إلى التسمم الذاتي بمبيدات الآفات، ومعظمها يحدث في المناطق الزراعية الريفية في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل. طرق إنهاء الحياة الشائعة الأخرى هي الشنق والأسلحة النارية.

تعد معرفة الطرق الأكثر شيوعًا أمرًا مهمًا لابتكار استراتيجيات وقائية أثبتت فعاليتها، مثل تقييد الوصول إلى وسائل الانتحار.

المصدر
who.intverywellmindmind.org.uk/nimh.nih.gov
الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق